عرض مشاركة واحدة
 
قديم 17-07-2006, 02:05 PM   #1
افتراضي

توفي الشاب /ربيع عبدالرحمن الصالحي في إحدى إستراحات عنيزة وذلك بعد صلاة مغرب الاحد 20/6/1427
والرجل رحمه الله من خيرة الشباب وهو متعاون مع مركز الأيتام وكان يحب الايتام ويمازحمهم ويقدم لهم المسابقات والنصائح والتوجيهات التربوية فقد كانت وفاته صدمة لمن شاهد الموقف بعد دقائق من صلاة المغرب كان ملك الموت حاضراً ليقبض روحه من بين الحاضرين وذلك بأمر الله
قصة بحق مؤثرة
ذهب ربيع وترك أثراً طيباً في نفوس الأيتام
ذهب ربيع وترك الأيتام يتذاكرون نصائحه وتوجيهاته
ذهب ربيع وقد شارك في تحكيم مسابقة إجتماعية قبيل صلاة المغرب
ذهب ربيع وقد إستعد بجوائز ومسابقات للايتام مساء الاثنين 21/6 لكن الله أراد وفاته في هذا الزمان والمكان

أحبتي الصلاة عليه عصر الاثنين 21/6 في جامع الضليعة
اللهم أرزق أهله الصبر والاحتساب
اللهم أدخله الجنة مع الابرار وتجاوز عن عبدك ربيع
ويسر حسابه ويمن كتابه وثقل ميزانه بالحسنات أمين











  رد مع اقتباس